منتديات واحة عبد الحميد للخياطة التقليدية


๑۩۞۩๑مصمم الأزياء : السيد عبد الحميد بغوز يرحب بكم فى مدينة القصر الكبير๑۩۞۩๑
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 "مبعوثو الصحراء" .. هكذا فشلت الأمم المتحدة في تسوية النزاع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
baghouz
المدير العام صاحب الموقع
المدير العام صاحب الموقع
avatar

عدد المساهمات : 272
السٌّمعَة : 56
تاريخ التسجيل : 16/04/2012
العمر : 57
الموقع : دار الشاوى الجديدة شمال المملكة المغربية

مُساهمةموضوع: "مبعوثو الصحراء" .. هكذا فشلت الأمم المتحدة في تسوية النزاع   الخميس مارس 29, 2018 3:36 am

"مبعوثو الصحراء" .. هكذا فشلت الأمم المتحدة في تسوية النزاع
الخميس 29 مارس 2018 - 10:00






مضت الآن 27 سنة على إنشاء بعثة الأمم المتحدة بالصحراء بعد اتفاق وقف إطلاق النار التاريخي بين المغرب وجبهة البوليساريو سنة 1991، ومع ذلك لم يُحقق أطراف النزاع أيّ تقدم في القضية المصنفة ضمن أشد الصراعات الإفريقية المستعصية على الحلول التوافقية إقليمياً ودولياً؛ وهو المعطى المقلق الذي يُثير تساؤلات تبدو مشروعة حول عدم وجود إرادة سياسة لدى مجلس الأمن الدولي لحلحلة هذا الصراع، أم أن الإدارة الأمريكية الماسكة بدواليب منظمة الأمم المتحدة تؤجل فرض الحل إلى أجل غير مسمى؟.

بالرغم من تعاقب أربعة مبعوثين أمميين على الملف، بدءاً من تعيين جيمس بيكر مبعوثاً شخصياً للأمين العام للأمم المتحدة بالصحراء سنة 1997، مررواً بتعيين الهولندي بيتر فان فالسوم سنة 2005، ثم كريستوفر روس، الذي عمر طويلاً في منصبه لحوالي عقد من الزمان، ما بين سنتي 2009 و2017، وصولاً إلى المبعوث الحالي الرئيس الألماني السابق، هورست كوهلر؛ فإن مؤشرات الحل السياسي المتوافق عليه تبدو بعيدة المنال، خصوصا بعدما طفت على السطح خلافات بين المبعوث الأخير بعد قراره القاضي بتوسيع المشاورات مع أطراف تعتبرها الرباط غير معنية، وعلى رأسها الاتحاد الإفريقي.

وعلى بُعد أيام قليلة من موعد تقديم أنطونيو غوتيريس، الأمين العام للأمم المتحدة، التقرير السنوي حول مستجدات أزمة الصحراء إلى مجلس الأمن، يترقب المغرب باهتمام بالغ البصمات الأولى للمبعوث الجديد في هذا الملف بعد تعيينه العام الماضي، إذ يؤكد مراقبون أن المحطة ستكون حاسمة لتصحيح مجموعة من المغالطات والانحرافات في مسار تدبير المبعوثين الأمميين للملف بشكل عام.

مبعوثو الصحراء وتكريس الفشل

محمد الزهراوي، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاضي عياض، يرى أنه لفهم دور مبعوثي الأمم المتحدة ومدى تأثيرهم في القرارات الصادرة عن مجلس الأمن بخصوص النزاع حول الصحراء لا بد من العودة قليلا إلى الوراء، من أجل معرفة طبيعة العلاقة التي كانت تربط هؤلاء المبعوثين بأطراف النزاع خاصة المغرب والجزائر.

ويُشير الأكاديمي المغربي، في تصريح لهسبريس، إلى وجود ثلاث محطات مفصلية في تعاطي المبعوثين مع النزاع؛ وهي أولاً: "المحطة التأسيسية" أو "محطة جس النبض"، والتي يعتبرها الباحث البداية الفعلية لمسار المفاوضات مع تعيين جيمس بيكر، الذي قدم مشروع الاتفاق الإطار الشهير بــ"مخطط بيكر الأول" في يونيو 2001 واقترح أيضا مخطط السلام "مخطط بيكر الثاني"، وبعدها "بيكر الثالث" أو ما يُسمى "الحل الثالث"، و"نظرا للخلافات العميقة بين الأطراف حول هذه المخططات اعتبرها مجلس الأمن لاغية وجرى سحبها كأساس للتفاوض حول هذا النزاع".

أما المحطة الثانية، يُضيف الخبير في شؤون الصحراء، فيعتبرها اتسمت بـ"الواقعية والعقلانية" في عهد المبعوث الهولندي بيتر فان فالسوم، والذي أعلن بعد سلسلة من الاتصالات مع كافة الأطراف، أمام مجلس الأمن سنة 2008، أن "استقلال الصحراء الغربية ليس خيارا واقعيا وهدف لا يكمن تحقيقه".

ويُورد المتحدث أن هذه التوصية تبناها مجلس الأمن في قراره رقم 1813، حيث أكد على دعمه للجهود التي يبذلها الأمين العام ومبعوثه الشخصي، ودعا الأطراف إلى مفاوضات مكثفة وجوهرية والتحلي بالواقعية؛ و"هو الأمر الذي دفع الجزائر إلى رفض وساطة المبعوث الأممي، مما عجل بنهاية مهمة فان والسوم".

مرحلة كريستوفر روس، الذي سحبت منه الرباط الثقة بعد انحيازه الواضح إلى جبهة البوليساريو، يعتبرها الزهراوي من أصعب المحطات بسبب تحيز المبعوث الأمريكي غير المسبوق إلى الأطروحة الانفصالية.

وحول المبعوث الألماني، يوضح الزهراوي أن "المملكة المغربية استبشرت خيراً بهورست كوهلر، على اعتبار أن المبعوثين الأوروبيين يُحاولون معالجة الملف وفق مقاربة واقعية غير منحازة؛ لكن سرعان ما ظهر العكس، إذ بعد مرور أقل من سنة تقريباً على تعيينه، ظهرت مؤشرات تؤكد أن المقاربة الألمانية تتماهى إلى حد كبير مع المقاربة الأمريكية في تناول ملف الصحراء".

تحكم في مجلس الأمن

من جهته، يرى الموساوي العجلاوي، الباحث والكاتب المتخصص في الشؤون الإفريقية، جواباً عن موضوع فشل مبعوثي الأمم المتحدة في حل النزاع، أن لكل موفد أممي مقاربته الخاصة، بالرغم من أن الأمر يتعلق بنفس الموضوع.

وقال العجلاوي، ضمن تصريح لهسبريس، إن "جيمس بيكر مثلاً كان براغماتياً يُريد حلاً على الطريقة الأمريكية، لذلك رفضت مقترحاته جميعها، بالرغم من قبولها من لدن البوليساريو والجزائر؛ بينما روس لم يقدم أي إجابة للنزاع سوى إضاعة الوقت".

وحمّل الباحث في مركز الدراسات الإفريقية بالرباط مسؤولية إطالة عمر نزاع الصحراء إلى "الإدارة الأمريكية، التي تشرف على الملفات السياسية داخل أروقة الأمم المتحدة، في حين تُشرف فرنسا على عمليات حفظ السلام"، وأكد تأثير قرارات مجلس الأمن القومي التابع للولايات المتحدة الأمريكية على قرارات مجلس الأمن.

وأبرز الموساوي العجلاوي أن هذا الفشل الأممي نابع من تجاهل الأمم المتحدة لبقية أطراف النزاع واعتبار المشكل محصورا بشكل فعلي بين المغرب والبوليساريو، وليس قضية إقليمية تتطلب إرادة سياسية للجزائر وموريتانيا؛ و"هو ما دفع غوتيريس إلى تدارك الخطأ من خلال التوجيهات التي قدمها إلى كوهلر بغية إقحام الجزائر وموريتانيا كأطراف رئيسية في مشاوراته".

"هناك اليوم توجه من لدن الأمم المتحدة للتخلي على مبدأ تقرير المصير والتوافق حول الحل السياسي؛ ولكن ما دامت الأطراف الإقليمية لا تقبل بالحل السياسي سيظل هذا الملف مجتراً إلى ما لا نهاية"، يخلص العجلاوي.

"الخيار الألماني" وأخطاء الماضي

وأمام مواقف المبعوثين السابقين المنحازين إلى الطرح الانفصالي، يُجرب المغرب هذه المرة "الخيار الألماني" في شخص كوهلر، إذ يشدد محمد الزهراوي على أن التجارب السابقة أثبتت وجود محددين أساسيين يؤطران عمل أصحاب المهمات المستحيلة؛ وهما: الأول يتجسد في "تماهي وتطابق مقاربة المبعوث الشخصي لملف الصحراء مع مصالح الدولة التي ينتمي إليها، وهنا يجب استحضار المصالح الكبرى التي تربط ألمانيا بالجزائر. والثاني يتمثل في تدخل أطراف النزاع بصرامة لتسييج وتأطير تحركات المبعوث الشخصي، حيث سجل هذا الأمر تارة من طرف الجزائر وتارة أخرى المغرب".

ومن هذا المنطلق، دعا أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاضي عياض المغرب إلى اعتماد الصرامة والحسم في التعاطي مع المبعوث الحالي، "من خلال التدخل بقوة لدى حلفائه في مجلس الأمن لترسيم مجالات تحركه، وتأطير مبادراته ومحاولاته وفق سقف محدد يستحضر القرارات السابقة الصادرة عن مجلس الأمن، أو التحفظ على مهمته ورفض وساطته".

وبالنسبة إلى الزهراوي، فإن التقرير المقبل لمجلس الأمن شهر أبريل المقبل سيكون حاسما في مسار ملف الصحراء، "لإعادة تصحيح مجموعة من المغالطات والانحرافات؛ أهمها الإقرار بالمسؤولية المحورية للجزائر في النزاع، واستصدار توصية تؤكد أن ملف الصحراء يدبر بشكل حصري من لدن الأمم المتحدة وبخاصة مجلس الأمن، بهدف إخراجه من الاتحاد الإفريقي وتأطير مجال تحرك المبعوث الشخصي".



https://www.hespress.com/زووم/386196.html

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://baghouz.yoo7.com
MAKAL
الادارية المميزة
الادارية  المميزة
avatar

عدد المساهمات : 78
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 15/03/2013
العمر : 38
الموقع : الولايات المتّحدة الأمريكيّة

مُساهمةموضوع: رد: "مبعوثو الصحراء" .. هكذا فشلت الأمم المتحدة في تسوية النزاع   الجمعة مارس 30, 2018 5:14 am

يعطيك العافيه طرح رائع وانت دائما رائع في طرحك .
أنتظر جديدك بكل الشوق والود ,,,
تقبلي مروري المتواضع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
baghouz
المدير العام صاحب الموقع
المدير العام صاحب الموقع
avatar

عدد المساهمات : 272
السٌّمعَة : 56
تاريخ التسجيل : 16/04/2012
العمر : 57
الموقع : دار الشاوى الجديدة شمال المملكة المغربية

مُساهمةموضوع: رد: "مبعوثو الصحراء" .. هكذا فشلت الأمم المتحدة في تسوية النزاع   الأحد أبريل 01, 2018 12:55 am

غوتريش يوجه تنبيها شديد اللهجة الى ميلشيات البوليساريو ويحذرها من خرق اتفاق الهدنة مع المغرب
أضيف في 31 مارس 2018 الساعة 31 : 17


على الرغم من اتفاق وقف اطلاق النار المعروف بـ”اتفاق الهدنة” بين المغرب وجبهة البوليساريو في اقليم الصحراء غير أن الجانب المغربي اتهم الجبهة بدفع وحدة لعناصر تابعة لها الى اقتحام موقع قريب من الجدار الأمني العازل حيث أقامت معسكرا من خلال تشييد خيام وانزال عتاد عسكري.


الموقع يبعد بنحو كيلومتر واحد من بلدة “المحبس” القريبة من الجدار الأمني المغربي، حيث قامت العناصر بتشييد “المتاريس″ الرملية، وهو ما وصفته أطراف مغربية بـ”خطوة استفزازية خطيرة تهدف الى جر القوات المسلحة المغربية الى مواجهة مسلحة” وذلك في وقت يُنتظر فيه صدور قرار مجلس الأمن بخصوص التجديد السنوي لعمل بعثة حفظ السلام التابعة للأمين العام للأمم المتحدة “مينورسو”.


وتتبع بلدة المحبس حسب التقسيم الإداري المغربي لمنطقة أسا الزاك المحادية للحدود مع الجزائر، وتقع ضمن المنطقة المشمولة بوقف اطلاق النار الذي تم التوصل اليه في 1991 حيث تتواجد منذ ذلك الحين بعثة “المينورسو” المكلفة من الأمين العام للأمم المتحدة بمراقبة الوضع الأمني ووقف اطلاق النار.



وحسب مصادر أمنية مغربية، فان حوالي 14 عنصرا تابعين لعصابة البوليساريو توغلوا في المنطقة على متن أربع سيارات من نوع جيب على مرحلتين وفيما وصفت مصادر مغربية العناصر المتوغلة بـ”الكتائب والميلشيات”


ويأتي هذا التطور في غضون أيام على تقديم المبعوث الأممي تقريره الأولي لمجلس الأمن.



وتأتي هذه الخطوة بعد مناورات عسكرية قامت بها البوليساريو في ديسمبر الماضي، وتدخلات عسكرية خاصة في منطقة الكركارات الفاصلة بين الصحراء وموريتانيا.


وعلى اثر ذلك، كان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتريش، وجه تنبيها الى جبهة البوليساريو حذرها فيه من خرق اتفاق الهدنة بين الطرفين.


@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

الموساوي العجلاوي: محاولة "البوليساريو" إعادة التموقع فاشلة وسلوكها صبياني
31 مارس, 2018 - 22:13:00


اعتبر الموساوي العجلاوي، الباحث في معهد الدراسات الإفريقية والباحث في مركز إفريقيا والشرق الأوسط بالرباط، أن خطوة البوليساريو الأخيرة واستفزازاها المتكررة توظيفا إعلاميا صرفا، لا أثر حقيقي من ورائه، واصفا إياها بالابتزاز غير المجدي، مدللا على كلامه بانعدام توفر الجبهة على آله عسكرية، وعدم إتقانها القيام بمناورات عسكرية أصلا، بحجة مصرع عدد كبير من عناصرها إبان مناورات سابقة، جراء سوء استخدامهم للسلاح.

ووصف العجلاوي، تحركات الجبهة بـ"الصبيانية"، مفسرا الغاية من ورائها بـ"محاولات التموقع في التقرير المقبل للأمين العام للأمم المتحدة"، واعتبر أنها في نفس الوقت دليل على "فشل منظومة البوليساريو، التي عوض أن تبحث عن الحل وتساهم فيه، تلجأ إلى مثل هذه المناورات".




http://www.algeriatimes.net/algerianews41898.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://baghouz.yoo7.com
kittanih
اوسام همسات الغلا
اوسام همسات الغلا
avatar

عدد المساهمات : 49
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 17/04/2012
العمر : 43
الموقع : الولايات المتّحدة الأمريكيّة

مُساهمةموضوع: رد: "مبعوثو الصحراء" .. هكذا فشلت الأمم المتحدة في تسوية النزاع   الإثنين أبريل 02, 2018 2:00 am


أسعدني كثيرا مروركم وتعطيركم هذه الصفحه


وردكم المفعم بالحب والعطاء


دمتم بخيروعافيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العميــد

avatar

عدد المساهمات : 20
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 30/03/2018
العمر : 76
الموقع : المملكة العربية السعودية

مُساهمةموضوع: رد: "مبعوثو الصحراء" .. هكذا فشلت الأمم المتحدة في تسوية النزاع   الخميس أبريل 05, 2018 1:33 am

قضية الصحراء المغربية قضية شعب 40 مليون بكامله و غير ذالك لا أحد يستطيع تغيير حقيقية تاريخية الصحراء أرض مغربية تاريخية و الشعب المغربي لن يسمح بخلق كيان وهمي لم يكن له وجود في تاريخ المنطقة على أرض مغربية تاريخية لا تغير أشخاص ولا كان من يكون



"إضاءات" .. ما معنى المناطق العازلة ولماذا تقوم "البوليساريو" بالتحركات الاستفزازية؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
zrdodi

avatar

عدد المساهمات : 33
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 22/02/2013
العمر : 43
الموقع : Marrakesh Morocco

مُساهمةموضوع: رد: "مبعوثو الصحراء" .. هكذا فشلت الأمم المتحدة في تسوية النزاع   الخميس أبريل 05, 2018 7:13 am

باسم أربعين مليون مغربي نطالب بوقف التفاوض مع عصابة البوليساريو الجزائرية الداعشية الارهابية ونطالب باعلان الحرب على النظام العسكري الجزائري الفاسد ودعم جيش تحرير جمهورية القبائل والطوارق والشاوية والمزاب ودعمهم بالسلاح والتدريب فوق التراب المغربي العين بالعين والسن بالسن الخيار العسكري هو الحل وعاش المغرب قاهر الحركي الجزائري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
salah

avatar

عدد المساهمات : 15
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 04/04/2018
العمر : 64

مُساهمةموضوع: رد: "مبعوثو الصحراء" .. هكذا فشلت الأمم المتحدة في تسوية النزاع   الجمعة أبريل 06, 2018 1:17 pm

عقدة النظام الجزائري وبعض نخبه من المغرب
حاولت كثيرا فهم إصرار الجزائر على تقسيم المغرب ودعمها اللامحدود لعصابة البولساريو ماديا وعسكريا وسياسيا وديبلوماسيا فلم أجد له أي تفسيرمقنع ومنطقي غير عقدة النظام الجزائري وبعض نخبه من المغرب ذالك البلد الذي ضحى بأبنائه ودعم الثورة الجزائرية ماديا ومعنويا ، ذالك البلد الذي رفض ترسيم الحدود مع المستعمر الفرنسي مقابل وقف دعمه للثوار الجزائرين . بعيداعن هذا كله ماذا إستفاد نظام الجزائر من دعمه هذا للبولساريو فالمغرب كما صرح وزير جزائري سابق أخد صحراءه والجزائر ربحت حركة إنفصالية تستقر فوق ترابها وتعيش على حساب ثرواة الشعب الجزائري المغلوب على أمره . ويبقى السؤال المطروح ماهو مصير علاقة البلدين والشعبين الشقيقين في المستقبل وهل سيكون بإستطاعت البلدين إقامة علاقة طبيعية بينهما يوما ما تفتح فيها الحدود ويحقق فيها التكامل الإقتصادي المنشود وتزدهر فيها المنطقة إقتصاديا وعلى كل المستويات ؟؟ لقد أبان النظام المغربي لحد الآن عن صبر أيوب ولم يفكر يوما في قطع العلاقة الدبلوماسية مع الجزائر ولم يفكر يوما في دعم أي فصيل إنفصالي داخل الجزائر على أساس المعاملة بالمثل . كل المؤشرات تدل على أن دولة البولساريو لن تتعدى حدودها تندوف فالأمم المتحدة أقبرت مسألة الإستفتاء لإستحالة تحديد من يحق له المشاركة فيه زد على ذالك ولود أجيال وأجيال داخل الصحراء لا يوجد قانون يمنعهم من تحديد مستقبل منطقتهم ولن يقبلوا أبدا أن يحكمهم مرتزقة تندوف كما أن قرارات المتحدة تؤكد على حل تفاوضي يرضي الطرفين وهذا يعني أنه من سابع المستحيلات أن يقبل المغرب بدولة فوق صحرائه ، لم يبقى للبولساريو إلا المنطقة العازلة التي تدعي أنها محررة وهاهي الأمم المتحدة اليوم تحدرها من البناء فيها أو تغيير أي شئ فيها ... فأين المفر؟؟ أتمنى ومن كل قلبي أن يتجاوز نظام الجزائر عقدته المغربية ويعترف بأن دولة بومدين الموعودة لم تتحق بالحرب ولن تتحقق بالسلم وأنه آن الوان للتصالح مع ضمائرهم ومع التاريخ والمصير المشترك وليعلموا أن تقسيم المغرب هو بداية لتقسيم الجزائر وليتقوا الله في أنفسهم وفي شعبي البلدين .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
"مبعوثو الصحراء" .. هكذا فشلت الأمم المتحدة في تسوية النزاع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات واحة عبد الحميد للخياطة التقليدية :: منتدى الصحافة و الاعلام-
انتقل الى: